مرض بك - 2

الأسباب

  • السبب المحدد لمرض بك غير معروف على وجه التحديد.

  • في عدد صغير من الحالات, يكون المرض وراثي, ويعني ذلك وجود المرض في نفس العائلة, ولا ينطبق ذلك على كل الحالات.

الأعراض والعلامات

  • الفص الجبهي للمخ هو مصدر الاستجابات العاطفية العقلية, وطريقة التفاعل مع ما حولنا, وهذه المنطقة تتحكم في استخدامنا للكلام, وكيف نعبر باللغة في جميع الأشكال, ولأن مرض بك في أغلب الحالات يصيب هذه المنطقة من المخ فإن هذه الوظائف تكون هي الأكثر تأثرا, وغير طبيعية عند المصابين بهذا المرض.

  • تختلف أعراض مرض بك من شخص لآخر.

  • تزداد الأعراض تدريجيا ببطء.

  • الأعراض الأولى هي عادة التغير في السلوكيات, والمزاج, والشخصية.

  • يتصرف المريض على غير طريقته المعتادة, وتكون التغيرات الشائعة بالسلوكيات كالآتي:

    • فتور الشعور أو اللامبالاة, أو الامتناع والانسحاب.

    • اكتئاب شديد عند الشخص الذي لم يحدث له اكتئاب من قبل.

    • تبلد المشاعر.

    • فقدان المنع Loss of inhibition.

    • السلوك المندفع عند شخص حذر عادة.

    • الوقاحة, والسلوك السيئ.

    • قول وفعل أشياء غير مناسبة علنا.

    • نفاد الصبر.

    • يصبح الشخص منفتحا, وكثير الكلام جدا.

    • التنكيت الغير ملائم.

    • العدوانية.

    • تململ أو هياج.

    • ضعف التقدير poor judgment.

    • ذهان كبريائي paranoia.

    • الأنانية.

    • صعوبة التخلص من الروتين, ووجود روتين استحواذي obsessive routine.

    • تصرفات طفولية.

  • أعراض أخرى شائعة لمرض بك تشمل الآتي:

    • قد يجد المريض صعوبة في إيجاد الكلمة الصحيحة, أو قد يتكلم أقل, أو قد يتوقف عن الكلام.

    • قد تكون عبارات المريض غير كاملة أو غريبة النظم.

    • قد يفقد لمريض القدرة على فهم الكلمات المكتوبة أو المنطوقة أو لغة الإشارة.

    • قد يبدأ الشخص في تناول الطعام بصورة زائدة, أو الأكل بطمع, أو أكل كميات زائدة من الحلوى, أو شرب كميات كبيرة من الكحول, وقد تحدث له زيادة بالوزن.

    • قد يحدث للشخص مشكلة في التركيز والانتباه ومواصلة المحادثات.

متى نبحث عن المساعدة الطبية

  • عند حدوث تغير بالسلوكيات والمزاج أو الشخصية عند شخص في منتصف العمر وذلك عندما يؤثر التغير على قدرة الشخص في الاهتمام بنفسه, والاحتفاظ بصحته وسلامته, ومقدرته على الاحتفاظ بعلاقات اجتماعية, وقدرته على العمل, وقدرته على المشاركة والاهتمام بالأنشطة التي يستمتع بها, وقدرته على القيام بأعمال مثل قيادة السيارة أو أعمال أخرى معقدة.

  • أمراض كثيرة عضوية أو نفسية من الممكن أن تسبب حالات الخرف, أو حالات تشبه الخرف, وبعض هذه الحالات يمكن علاجها, ومن المهم عند وجود أعراض اللجوء للمساعدة الطبية لتشخيص الحالة وتقديم علاج مبكر.

الرجاء عدم إعادة نشر هذا الموضوع

حقوق النشر لهذا الموضوع محفوظة. يرجى عدم إعادة نشر هذا الموضوع كليا أو جزئيا ، بأي شكل من الأشكال ، دون الحصول على إذن خطي من موقع صحة. عدم الالتزام بذلك يعتبر تعدي على الحقوق ومخالف للقوانين والأعراف الدولية والدينية.


Updated: 29-08-2017

اجعلنا صفحة البداية لك Make Us Your Start Page

جميع الحقوق محفوظة لموقع صحة

All rights reserved Sehha.com

اضفني للمفضلة Add to Favorites