الأسفنجة المهبلية

هو أحدى الوسائل العازلة لمنع الحمل. و هي تشبه الاسفنجة مستديرة، لينة، و يتدلى من سطحها السفلي خيط ( حلقة ) من النايلون يستخدم عند إزالة الاسفنجة من المهبل. و يتم وضعها في المهبل لتغطى عنق الرحم. و لا تقلل الاسفنجة المهبلية من احتمالية الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيا.

الأسفنجة المهبلية Vaginal Sponge

 

الأسفنجة المهبلية Vaginal Sponge

 

الأسفنجة المهبلية Vaginal Sponge


طريقة العمل
تقوم الاسفنجة المهبلية بتغطية عنق الرحم و منع دخول الحيوانات المنوية. كذلك تحتوى على مادة قاتلة للحيوانات المنوية يتم إفرازها بصورة مستمرة خلال الفترة التي تتواجد فيها الاسفنجة بالمهبل.
الأسفنجة المهبلية Vaginal Sponge



الفاعلية
تعتبر الاسفنجة المهبلية أقل فاعلية في السيدات التي سبق لهن الإنجاب ( ولادة طبيعية ) بالمقارنة باللاتي لم يسبق لهن الإنجاب من قبل. و يرجع ذلك بسبب التغيرات التي تحدث في عنق الرحم بعد الولادة الطبيعية (المهبلية).

  • تتراوح الفاعلية في السيدات التي لم يسبق لهن الإنجاب من قبل 84%-91% سنويا. أي أن من بين كل 100 سيدة تستخدم الاسفنجة كوسيلة لمنع الحمل، بين 9-16 سيدة ستصبحن حوامل خلال السنة الأولى من الاستخدام.

  • أما السيدات اللاتي سبق لهم الإنجاب (ولادة طبيعية) فتتراوح الفاعلية 68%-80% سنويا. أي أن من بين كل 100 سيدة تستخدم الاسفنجة كوسيلة لمنع الحمل، بين 20-32 سيدة ستصبحن حوامل خلال السنة الأولى من الاستخدام.

المميزات

  • ليس له أي تأثير على أجهزة الجسم المختلفة أو على خصوبة السيدة.

  • يمكن استخدامها لمنع الحمل لمدة 24 ساعة حيث يمكن حدوث جماع أكثر من مرة خلال تلك المدة.

  • يمكن استعمالها قبل الجماع مباشرة أو قبلها بعدة ساعات.

العيوب

  • تجد بعض السيدات صعوبة في استخدامها.

  • قد تؤدى في بعض الحالات إلى حساسية.

  • لا يجب تركها في المهبل أكثر من 30 ساعة.

موانع الاستخدام

  • وجود حساسية من مادة صنع الاسفنجة أو من المواد القاتلة للحيوانات المنوية.

  • أثناء الدورة الشهرية أو وجود نزيف مهبلي.

  • وجود التهابات في المسالك البولية.

  • بعد الولادة مباشرة أو بعد الإجهاض حتى يسمح الطبيب بذلك.

طريقة الاستخدام

  • يتم وضعها قبل الجماع مباشرة أو حتى 24 ساعة قبل الجماع.

  • تبلل الاسفنجة بالماء الدافئ النظيف (على الأقل 2 ملعقة صغيرة من الماء) حيث تصبح المادة القاتلة للحيوانات المنوية نشطة عند بلل الاسفنجة.

  • يتم عصر الاسفنجة برفق.

  • يتم ثنى جانبي الاسفنجة و إدخالها إلى المهبل بحيث يكون السطح الذي يتدلى منه الخيط لأسفل جهة فتحة المهبل و السطح الآخر لأعلى جهة عنق الرحم. و يتم إدخالها إلى أقصى حد حتى تصل إلى عنق الرحم.

بعد الجماع

  • يجب ترك الاسفنجة على الأقل 6 ساعات (ليس أكثر من 30 ساعة) بعد الجماع. ويمكن حدوث جماع أكثر من مرة خلال تلك المدة.

  • يمكن عمل دش مهبلي أثناء وجود الاسفنجة بالمهبل.

إخراج الاسفنجة المهبلية

  • يتم جذب الخيط المتدلي في المهبل برفق حتى يتم إخراج الاسفنجة.

  • يتم التخلص من الاسفنجة المهبلية.


Updated: 02-09-2017




مواضيع في موقع صحة قد تهمك