جراحة منظار ربط المعدة القابل للتغيير

جراحة منظار ربط المعدة القابل للتغيير
يُطلق عليها أيضا جراحة حزام المعدة المُتغير. وتعتبر من أكثر جراحات علاج السمنة انتشارا بعد جراحة تحويل مسار المعدة gastric bypass. يتم هذا النوع من جراحات علاج السمنة عند فشل طرق إتباع نظام غذائي وممارسة التمارين الرياضية أو عندما يكون هناك مشاكل صحية خطيرة بسبب السمنة المُفرطة. لا تعتبر الجراحة خيارا لجميع من يعانون من السمنة والبدانة. هناك شروط معينة يجب توافرها عند اختيار الشخص الذي سيقوم بإجراء الجراحة.



تتلخص تلك الشروط في الآتي

  • أن لا يقل مؤشر كتلة الجسم لدى الشخص عن٤٠٪ أي أنه يعاني من سمنة مُفرطة. مؤشر كتلة الجسم هي نسبة الوزن بالكيلوجرام إلى مربع الطول بالمتر.

  • وجود مشاكل صحية خطيرة بسبب السمنة تستدعي ضرورة إنقاص الوزن مثل السكري النوع الثاني، ارتفاع ضغط الدم، أمراض القلب، والتوقف المفاجئ للتنفس أثناء النوم العميق.

  • يجب أن لا يكون الشخص مصاب بقصور الكلى أو الكبد.

  • يجب أن لا يقل عمر الشخص عن 18 عام ولا يزيد عن 60 عام.

خطوات الجراحة

خطوات جراحة منظار ربط المعدة القابل للتغيير

  • يتم استخدام المنظار ليقوم الجراح بوضع حلقة (حزام) من مادة السيليكون حول الجزء العلوي من المعدة.
    يتم تضييق هذا الحزام فيتكون جزء صغير من المعدة (جيب المعدة). وبذلك فإن كمية الطعام التي تستوعبها المعدة تكون أقل.

  • تتواجد بالونة داخلية بالحزام.

  • يمتد أنبوب بلاستيكي من الحزام السيليكون لجهاز تحت الجلد مباشرة يعتبر منفذ للتحكم بالحزام. ويمكن من خلاله حقن أو سحب المحلول الملحي Saline والذي يتدفق داخل أو خارج بالون الحزام. وبذلك يتم نفخ وتهوية البالونة تبعا للحاجة عن طريق حقن أو سحب المحلول الملحي. وعند حقن محلول الملح فإنه يملأ الحزام ويجعله أكثر إحكاما أي أكثر ضيقا. وبتلك الطريقة يمكن التحكم في الحزام لجعله أكثر أو أقل إحكاما حسب الحاجة وبالتالي التحكم في حجم المعدة، فإذا وصل الشخص إلى الوزن المثالي يقوم الطبيب بالإقلال من نفخ البالون داخل الحزام فيستطيع الشخص أن يأكل كميات إضافية من الطعام. ولذلك يسمى حزام المعدة المُتغير حيث أنه هناك قابلية لتغييره والتحكم به والذي يعني التحكم في حجم المعدة.

بعد الجراحة
يستطيع الطبيب بعد العملية أن يتحكم بمقدار الطعام الذي يمر عبر الجزء العلوي المتصل بالمعدة والجزء المتبقي منها وذلك حسب كمية الوزن المراد تخفيضه للشخص.

الجزء العلوي من المعدة يتطلب كمية قليلة من الطعام مما يعطي الشخص شعورا سريع بالشبع يمنعه من تناول المزيد من الطعام .

جراحة حزام المعدة بالمنظار يؤدي في المتوسط إلى فقدان 40٪ تقريبا من الوزن الزائد. وتعتبر جراحة حزام المعدة من أكثر الجراحات أمانا. ويمكن إزالة الحزام عند اللزوم في أي وقت بعد الجراحة لتعود المعدة إلى حجمها الطبيعي. على عكس جراحة تحويل مسار المعدة (تجاوز المعدة) gastric bypass فإن جراحة حزام المعدة لا تتداخل مع امتصاص المواد الغذائية. لهذا السبب فإن التعرض لنقص الفيتامين يكون نادرا بعد جراحة حزام المعدة.

المضاعفات
تعتبر نسبة مضاعفات الجراحة قليلة.

المشاكل الأكثر شيوعا بعد الجراحة هي:

  • الغثيان والقيء. وذلك يمكن التغلب عليه بتغيير ضيق الحزام.

  • المضاعفات الجراحية الصغرى. وتحدث بنسبة قليلة مثل التهابات مكان الجرح، أو نزيف بسيط.

  • تهديد الحياة. تبلغ خطورة فقدان الحياة نتيجة الجراحة نسبة حالة واحدة في كل 2000 حالة جراحية.


Updated: 02-09-2017




مواضيع في موقع صحة قد تهمك