تسلخ الأبهر - 2

الأسباب

 تسلخ الأورطي

  • زيادة الضغط الشرياني عند مرضى تسلخ الأورطى يكون بنسبة 70%.

  • بسبب توسع الأورطى وترقق جداره فحالات التوسع الوعائي بالشريان الأورطى يحدث بها توسع مرضى بمقطع من الشريان, والتوسع الوعائي الحقيقي يشمل كل الطبقات الثلاثة لجدار الشريان.

  • علاجي المنشأ Iatrogenic فقد يحدث تسلخ الأورطى نتيجة جراحة بالقلب تشمل الشريان, أو استبدال الصمام الميترالي, أو جراحة مجازاة الشرايين التاجية coronary artery bypass graft surgery, ووضع قسطرة من خلال الجلد (مثل قسطرة القلب, ورأب الشرايين التاجية عبر الجلد), ويحدث تسلخ الأورطى عندما تنفصل الطبقات أثناء عملية الإقناء cannulation, أو بضع الأبهر aortotomy.

  • تصلب الشريان الأورطى حيث تشمل العوامل المسببة النخر المتوسط الكيسي cystic medial necrosis, أو مرض المتوسط الأبهري aortic medial disease.

  • العيوب الخلقية بالصمام الأورطى congenital aortic valve anomalies.

  • متلازمة مارفان Marfan syndrome.

  • التقدم بالعمر.

  • الحمل pregnancy.

  • متلازمة إهلر دانلوس Ehlers-Danlos syndrome.

  • التهاب الأبهر الزهروي syphilitic aortitis.

  • إصابات الصدر المتعلقة, مثل الإصابات عند اصطدام السيارات, أو السقوط من ارتفاع, والذي يسبب كدمات شديدة بالصدر.

  • استخدام الكوكايين cocaine use.

  • نقص تنسج قوس الأورطى aortic arch hypoplasia.

تولد المرض
 تخطيط يبين بداية تكون التسلخ و تقدمه
يكون جدار الشريان الأورطى مستمر ومتصل, وهو يتعرض للضغط النابض المرتفع, ولإجهاد القص (المنحدر الحاد لمنحنى الضغط, أو تأثير مطرقة الماء) مما يجعل الشريان الأورطى بصفة خاصة معرض للإصابة والمرض نتيجة التأثير الميكانيكي, والشريان الأورطى يكون أكثر تعرض للتمزق أكثر من أي وعاء دموي آخر, وخاصة عند وجود تمدد وعائي.
 تخطيط يبين تخلل التسلخ لطبقات الشريان
تمزق باطنة الشريان يصل طبقة الوسط بتجويف الأبهر, وتمزق المخرج يوجد تجويف حقيقي وتجويف زائف, والتجويف الحقيقي يكون مبطن بالطبقة الباطنة, والتجويف الزائف يكون مبطن بطبقة الوسط, والتدفق يكون أبطأ بالتجويف الزائف عنه في التجويف الحقيقي, والتجويف الزائف يصبح توسع وعائي عند تعرضه لضغط الدم, والتسلخ يتوقف عادة عند شريان فرعى لأبهر أو عند لويحة تصلب عصيدي, وأغلب حالات تسلخ الأبهر تبدأ عند 1 من 3 مواضع تشريحية محددة, والتي تشمل:

  1. قوس الأورطى the aortic arch.

  2. حوالي 2.2 سم فوق جذور الأورطى aortic root.

  3. في الناحية القصية للشريان تحت الترقوة subclavian artery الأيسر.

شمول الأورطي الصاعد قد يسبب وفاة نتيجة تمزق الجدار, وتدمي التامور hemopericardium والدكاك tamponade, وسد فوهات الشرايين التاجية مع احتشاء عضلة القلب, أو ارتجاع بالصمام الأورطى والألياف العصبية التي تغذى الشريان الأورطى nervi vascularis تكون مشتملة في حدوث الألم.


قام ديباكي DeBakey وزملاء العمل بتقسيم تسلخ الأورطى إلى 3 أقسام كالآتي:

  1. النمط الأول ويحدث فيه التمزق بالطبقة الباطنة intimal tear بالأورطى الصاعد, ولكن الأورطى النازل يشتمل عليه أيضا.

  2. النمط الثاني وفيه يشتمل على الأورطى الصاعد فقط.

  3. النمط الثالث وفيه يشتمل على الأورطى النازل فقط, وهو ينقسم إلى نمطين أولهما الذي يشمل الأورطى النازل الذي ينشأ أقصى الشريان الأيسر تحت الترقوة distal to the left subclavian artery ويمتد لبعيد إلى الحجاب الحاجز, وثانيهما الذي يشمل الأورطى النازل تحت الحجاب الحاجز.

تقسيم ستانفورد Stanford classification يشتمل على نوعين كالآتي
 تقسيم ستانفورد

  1. أولهما يشمل الأورطى الصاعد, وهذا النوع يحتاج للعلاج بالجراحة.

  2. ثانيهما يشمل الأورطى النازل, وهذا النوع يتم علاجه طبيا في أكثر الأحوال.

الرجاء عدم إعادة نشر هذا الموضوع

حقوق النشر لهذا الموضوع محفوظة. يرجى عدم إعادة نشر هذا الموضوع كليا أو جزئيا ، بأي شكل من الأشكال ، دون الحصول على إذن خطي من موقع صحة. عدم الالتزام بذلك يعتبر تعدي على الحقوق ومخالف للقوانين والأعراف الدولية والدينية.


Updated: 29-08-2017

اجعلنا صفحة البداية لك Make Us Your Start Page

جميع الحقوق محفوظة لموقع صحة

All rights reserved Sehha.com

اضفني للمفضلة Add to Favorites