تقييم اضطرابات الانتصاب -2

الأعراض والعلامات



  • أول خطوة لتقييم اضطرابات الانتصاب تكون من خلال التاريخ الجنسي والطبي والنفسي الشامل.

  • يعطي التاريخ المرضى معلومات للطبيب, كما يوفر فرصة لتعليم المريض.

  • توفير الوقت الكافي يكون مهم لاكتمال المقابلة وإجراء الفحص الطبي للمريض.

  • يشمل الفحص الطبي الجهاز التناسلي والبولي, والوعائي, والعصبي.

  • يتناول الفحص الطبي قياس ضغط الدم والنبض والإحساس والأعضاء التناسلية (و البروستاتا والخصية والبربخ والوعاء الناقل والقضيب).

  • قد يكشف الفحص الطبي عن وجود لويحات بالقضيب penile plaques, أو صغر حجم الخصية, أو دليل على وجود سرطان البروستاتا, أو التهابات البروستاتا, أو وجود ارتفاع ضغط الدم.

  • كلا من ارتفاع ضغط الدم واضطرابات الانتصاب هما علامات لوجود اضطراب بالأوعية الدموية, وقد بينت دراسات عديدة وجود ارتباط كبير بين ارتفاع ضغط الدم واضطرابات الانتصاب.

  • العديد من مرضى ارتفاع ضغط الدم واضطرابات الانتصاب يكون لديهم مضاعفات لارتفاع ضغط الدم.

  • مرضى ارتفاع ضغط الدم واضطرابات الانتصاب الذين يكون لديهم تدفق دم ضعيف بالشريان الكهفي cavernosal artery أثناء الفحص بأشعة دوبلر, يجب أن يجرى لهم تقيم كامل للقلب, وذلك بسبب زيادة وجود مشاكل صحية مرتبطة بالقلب في هذه الحالات.

  • العديد من الدراسات الحديثة بين وجود ارتباط بين تضخم البروستاتا الحميد واضطرابات الانتصاب.


Updated: 02-09-2017




مواضيع في موقع صحة قد تهمك