أكل القاذورات و طلاء الحوائط و التراب (pica) شهوة الطين

أكل القاذورات و طلاء الحوائط و التراب (pica) شهوة الطين
معظم الأطفال يضعون في فمهم أية أشياء تقع تحت أيديهم و أحيانا تكون قذرة ليستطعموا بها و إما يبصقونها مباشرة، أو يأكلوها دون وعي بما يفعلون لأنهم لا يستطيعون التفرقة بين ما يمكن أكله و ما لا يمكن.

غير أن نسبة ضئيلة منهم يجدون لذة خاصة في أكل أشياء عجيبة مثل التراب و الطمي (الطين) و الخشب و الورق أو حتى البراز إذا ما تركوا بجانبه، و لكن كثيرا ما يفضلون الجبس و طلاء الجدران فينخرون الحوائط بأصابعهم و يأكلونه.



وهذه العادة الغريبة تظهر ما بين سن 2-4 سنوات، وتظن الأم أن الطفل يأكل الحائط بسبب نقص في الكالسيوم ولكن هذا غير صحيح إذ اكتشف أن أغلب تلك الحالات تعاني من نقص في الحديد و تشكو من أنيميا.

و لذلك يعتمد علاج تلك الحالات على إعطاء الطفل مركبات الحديد لفترة كافية و شد انتباهه إلى ألعاب مختلفة و تسليمه لعبا نظيفة يمكن و ضعها في فمه إذا أراد على أمل أن ينسى أكل تلك المواد الغريبة التي غالباً لا تضره إلا إذا كانت مطلية بدهان يحتوي على أملاح الرصاص السامة، ولذلك السبب يجب مراعاة الامتناع عن استعمال أية دهانات أو بويات تحتوي على أملاح الرصاص لدهان أي شيء داخل غرفة الطفل.


Updated: 02-09-2017




مواضيع في موقع صحة قد تهمك