معاملة التوائم و طريقة تربيتهما

معاملة التوائم و طريقة تربيتهما
كثر الحديث و الجدل حول الطريقة المثلى لمعاملة التوائم و هل تكون مماثلة تماما للاثنين مع إعطائهما نفس الانتباه و نفس الملابس و نفس اللعب و كل شيء خاص بهما أم تكون متغيرة و مختلفة على حسب شخصية و ذوق كل منهما؟

الطريقتان صحيحتان فلا يجب محاباة أكثر من الآخر حتى لا تحدث غيرة بينهما و بالتالي كراهية، كما لا يجب إتباع نفس الأسلوب مع الاثنين حتى لا تذوب شخصيتهما و يعتبران أنفسهما نصف شخصية مزدوجة لا تكتمل إلا باجتماع الاثنين معا.

لذلك ينصح الأطباء النفسيون بعدم شراء نفس الملابس ولا نفس اللعب للتوأمين ولا تسميتهما بأسماء متقاربة بل يجب تشجيع تكوين شخصية منفردة لكل واحد منهما و تنمية الإحساس لديهما بالذات فيرتدي كل واحد منهم ملابس مختلفة إلا إذا كان التوأم يرغبان بارتداء نفس الملابس فلا مانع بكل تأكيد، و ممكن اختيار نفس الملابس و لكن بلون مختلف لكل واحد فيهم أو تبادل تلك الثياب بينهما في أوقات مختلفة و شراء لعب لكل واحد على حسب ذوقه و ميوله و تقديم الطعام المحبب لكل واحد على حسب ذوقه خصوصا أن الأذواق في الطعام كثيرا ما تختلف، ولا داعي لفرض نفس الأصدقاء أو نفس المدرسة أو نفس التعليم بل تترك لهما كامل الحرية لاختيار الأصحاب و الألعاب و الدراسة التي يفضلها كل منهما كما يخصص لكل منهما سرير و دولاب منفرد و مقتنيات مستقلة و يعيش كل واحد منهم وفق طريقته الخاصة.

طبعا ذلك يكون أصعب عند التوائم المتطابقين الذين يقترب ذوقهما و خلقهما كثيرا بعكس التوائم المتآخين الذين يختلفون نوعا ما ولكن يجب على الأبوين أن التوائم أيا كانا فإنهما مرتبطان ببعضهم ارتباطا وثيقا و أن ما يسيء إلى أحدهما يغضب الآخر و أنهما يتعلمان منذ الصغر أن يتقاسمان كل ممتلكاتهما و أن يدافعا عن بعض و أن يشتركا سويا في كل الأنشطة و على الأبوين أخذ كل ذلك في الاعتبار خاصة إذا ما احتاجا إلى معاقبة أو مجازاة أو مكافأة أحد منهما.

لا يجب كذلك التمادي في عرضهما على المجتمع و التحدث عنهما و سماعهما الملاحظات الخاصة بهما حتى لا تتكون عندهما العقدة بأنهما مختلفين عن بقية الأطفال
 

 

الرجاء عدم إعادة نشر هذا الموضوع

حقوق النشر لهذا الموضوع محفوظة. يرجى عدم إعادة نشر هذا الموضوع كليا أو جزئيا ، بأي شكل من الأشكال ، دون الحصول على إذن خطي من موقع صحة. عدم الالتزام بذلك يعتبر تعدي على الحقوق ومخالف للقوانين والأعراف الدولية والدينية.


Updated: 29-08-2017

اجعلنا صفحة البداية لك Make Us Your Start Page

جميع الحقوق محفوظة لموقع صحة

All rights reserved Sehha.com

اضفني للمفضلة Add to Favorites