الأرتيكاريا الحبيبية

Papular Urticaria

هي نوع من الأرتيكاريا تظهر غالبا في الأطفال حتى سن 7-8 سنوات. وتكون نتيجة حساسية بعض الأطفال من لدغات بعض الحشرات مثل البراغيث والبعوض. وقد لوحظ أن هذه الحساسية تنتهي بعد عدة سنوات إذا كان التعرض لها مستمر. وهي أكثر انتشارا في فصلى الربيع والخريف.

تظهر بعد أيام قليلة من لدغة الحشرة على هيئة جزء أحمر اللون متورم مرتفع قليلا عن باقي سطح الجلد (مكان لدغة الحشرة) ثم تتحول إلى حبوب صغيرة، وتكون مصاحبة بحكة شديدة خاصة أثناء الليل. ويمكن حدوث التهاب بكتيري في مكان الحبوب نتيجة الحكة الشديدة.



أكثر المناطق المعرضة لظهور هذه الأرتيكاريا بها هي الأرجل، وأيضا يمكن أن تظهر في الذراع والوجه والأجزاء المكشوفة من الجسم. وأحيانا تنتشر في جميع أجزاء الجسم بصورة عشوائية. تستمر لعدة أيام حتى عدة أسابيع. وفي بعض الحالات تترك آثار على الجلد بعد الشفاء منها خاصة إذا كانت الحكة عميقة.

الأرتيكاريا الحبيبية المزمنة: تحدث في البالغين، وهي ليست نتيجة لدغ الحشرات وسببها غير معروف وهناك البعض يصنفها أنها نوع من أنواع الأكزيما.

العلاج:

  • تجنب لدغات الحشرات.

  • مضاد للهيستامين لتقليل الحكة.

  • ملطفات للجلد في صورة كريم أو مرهم.

  • كورتيزون موضعي كدهان للجلد.

  • في الحالات الشديدة يمكن إعطاء الكورتيزون عن طريق الفم لمدة بسيطة.

  • مضاد حيوي في حالة حدوث التهاب بكتيري.


Updated: 02-09-2017




الصفحة التالية

صفحة البداية

الصفحة السابقة

تالي

البداية

سابق

مواضيع في موقع صحة قد تهمك

للأعلى