تشريح القضيب

مما يتكون القضيب؟
يتكون القضيب من:

  • الجذع root of penis : الذي يكون ملتصق بجدار البطن.

  • الجسم body of penis : و هو الجزء الأوسط.

  • مقدمة القضيب glans of penis: تأخذ شكل دائري. في نهايتها فتحة قناة مجرى البول (وهي القناة التي تنقل الحيوانات المنوية والبول) وهي آخر طرف في مقدمة القضيب.

و يحتوي القضيب على نهايات عصبية شديدة الحساسية. و يعتبر رأس القضيب أكثر أجزائه حساسية بسبب كثرة المستقبلات العصبية فيها. و من الأماكن الأخرى ذات الحساسية العالية الحافة التاجية Coronal Ridge ( التي تفصل رأس القضيب عن جسمه )، و المنطقة المثلثية الصغرى على الجانب السفلي من القضيب.
تشريح القضيب

و القضيب له انقسامان داخليان رئيسيان، كل منهما مسئول عن وظيفة مختلفة:

  • الأجسام الكهفية The corpora cavernosa: عبارة عن أسطوانتان قابلة للتمدد و هي المسئولة عن صلابة القضيب. و يتصل الجسمين الكهفيين بالجسم عن طريق إلتصاقهما بعظم الحوض و كذلك عن طريق رباط يثبت طرفهما الأدنى بجدار البطن "الرباط المعلق".
    القضيب له انقسامان داخليان رئيسيان، كل منهما مسئول عن وظيفة مختلفة
     

  • الجسم الليفي The corpus spongiosum: و هو عبارة عن اسطوانة ثالثة تحتوي على مجرى البول و الذي يخرج من خلالها البول و السائل المنوي أثناء عملية القذف. و تسير تلك الاسطوانة بمحاذاة الجسمين الكهفيين. و ينتهي الجسم الليفي برأس العضو الذكري و في وسطها فتحة مجري البول.

و يحيط بالاسطوانات الثلاثة غشاءان من الأنسجة و من فوقهما الجلد.

و الجسم الكهفي عبارة عن أنابيب من أنسجة رابطة قوية مليئة بعضلات إسفنجية دقيقة تحيط بحويصلات دموية عديدة. و يحيط كل ذلك الجدار الخارجي للجسم الكهفي و هو ما يسمى tunica albuginea و هو عبارة عن نسيج ليفي مطاطي قابل للتمدد يمثل الجدار الخارجي للجسمين الكهفيين.
يحيط بالاسطوانات الثلاثة غشاءان من الأنسجة و من فوقهما الجلد
تصب الشرايين الدم في الحويصلات الدموية الموجودة في الجسم الكهفي. و تقوم الأوردة بإخراج الدم منه. و الأوردة موجودة على السطح الداخلي لجدار الجسم الكهفي، بينه و بين الحويصلات الدموية. و لذلك فعند ضخ الدم إلى الحويصلات الدموية و تمددها يؤدي إلى ضيق و انغلاق الأوردة، حيث أنها تتواجد بين الحويصلات المتمددة و الجدار الخارجي الصلب. و يؤدي ذلك إلى منع هروب الدم و احتباسه في الجسم الكهفي. و يؤدي ذلك إلى تمدد القضيب و تصلبه و زيادة حجمه. و ذلك ما يحدث أثناء عملية الانتصاب.


Updated: 18-07-2012

اجعلنا صفحة البداية لك Make Us Your Start Page

جميع الحقوق محفوظة لموقع صحة

All rights reserved Sehha.com

اضفني للمفضلة Add to Favorites