كبر حجم الثدي عند الذكور
Gynecomastia

هو تضخم حميد لصدر الذكور سواء كان ذلك بعد الولادة أو في سن البلوغ أو في السن المتقدم عند الرجال ويكون ناجما عن تكاثر الغدد الموجودة بالثدي وفي العادة يصيب كلا الثديين ولكن يمكن أن يصيب جهة واحدة كما يمكن أن يتضخم الثدي نتيجة ترسب الدهون دون تضخم بالنسيج الغدي وهو ما يطلق عليه تثدي الرجل الكاذب pseudogynecomastia.


ومن الجدير بالذكر أن بعض الناس يعتقدون أن هرمون الأوستروجين لا يتم إنتاجه عند الذكور اعتقادا منهم أنه هرمون أنثوي وأنه في جسم الإناث فقط ولكن في الحقيقة يوجد هذا الهرمون بنسبة معينة في جسم الذكور ويكون له وظيفة تنظيم كثافة العظام كما أن له صلة بإنتاج الحيوانات المنوية والحالة المزاجية وأيضا له صلة بصحة القلب والدورة الدموية عند الذكور.



ويتولد هرمون الأنوثة عند الذكور في العضلات والجلد والنسيج الدهني على شكل هرموني الإستيرون والأستراديول estrone and estradiol وذلك بتأثير إنزيم الأروماتيز aromatase على هرمونات الذكورة أي التستوستيرون testosterone والأندروستنديون androstenedione ويكون المعدل الطبيعي لإنتاج هرمون الذكورة إلى هرمون الأنوثة بالجسم بنسبة 100 إلى 1, بينما تكون النسبة الطبيعية بالدورة الدموية 300 لهرمون الذكورة إلى 1 لهرمون الأنوثة. وينبه هرمون الأنوثة زيادة النسيج الغدي بالثدي.


فترات العمر التي تظهر بها
وهناك نسبة من المواليد تصل من 60 إلى 90 بالمائة يزيد عندهم حجم الصدر بصورة مؤقتة تصل إلى أسبوعين أو ثلاثة أسابيع بعد الولادة ثم يعودون إلى الحالة العادية transient gynecomastia ويكون ذلك نتيجة وجود زيادة بهرمون الأنوثة بدمائهم أثناء فترة الحمل والتي تدخل أجسامهم من الأم.


أما بالنسبة للبالغين فتصل النسبة من 4 إلى 70 بالمائة ويبدأ ظهورها عند عمر 10 إلى 12 سنة وتقل على مدى 18 شهر وتختفي معظم الحالات عند عمر 17 عام وغالبا ما تحدث هذه الحالات عند الأشخاص الذين لديهم زيادة في الطول أو الوزن ويشكل نمو الصدر عند الصبيان عبئ عاطفي وانفعالي وذلك حيث أن ذلك يجعله مختلفا عن أقرانه مما يجعله يخفى صدره عندما يكون وسط الناس أو ينأى بنفسه عنهم وهؤلاء الذين يعانون من ذلك يتجنبون السباحة أو خلع قميصهم أمام الناس حيث يشعرون أن الغير سيلاحظ كبر حجم الثدي عندهم والبعض منهم لا يناقش ما يتعلق بهذا الأمر مع أقرانه أو الآباء ولا يفهم أبعاد هذا الأمر ومن هنا تكتسب المعرفة بهذا الجانب أهميتها.

كبر حجم الثدي عند الذكور Gynecomastia
ويكون قطر هذه الكتلة حوالي 4 سنتيمتر وتزول من تلقاء ذاتها خلال عامين دون الحاجة إلى علاج عند 75 بالمائة وخلال 3 سنوات عند 90 بالمائة وفى هذه الحالات نطمئن البالغ ومع هذا ينبغي المتابعة, ففي بعض الحالات يكون حجم الثدي كبير بدرجة واضحة ولا يتراجع في الحجم مع الوقت مما يشكل سببا للقلق لدى البالغ وخاصة إذا لم يختفي حجم الثدي ويتوقف نموه بعد ثلاث سنوات وهنا تجئ مهمة جراح التجميل في تقييم الأمر وهل يجب الاستمرار في المتابعة والطمأنة أم إجراء جراحة.


وبالنسبة للرجال الأكبر في العمر فتكون نسبة الحالات بينهم من 25 إلى 65 بالمائة ويرجع ظهور هذه الحالات إلى نقص إفراز هرمون التستوستيرون مع السن عن طريق الخصيتين.


سبب كبر حجم الثدي عند الذكور
يحدث تضخم الثدي عند البالغين بسبب عدم التوازن الهرموني بين هرمون الذكورة التستوستيرون وهرمون الأنوثة الأوستروجين - حيث يزيد هرمون الأنوثة أو يقل هرمون الذكورة - وعدم التوازن هذا يكون شائعا أثناء فترة البلوغ ويسمى كبر حجم الثدي الناشئ عن ذلك كبر حجم الثدي عند البالغين pubertal gynecomastia وقد يكون السبب هو زيادة حساسية الثدي لمستويات الأستروجين الطبيعية وهذا يحدث لحوالي 40 بالمائة من الذكور في فترة البلوغ أو وجود عوامل تمنع تأثير أو تقلل من هرمون التستوستيرون وفي العادة يحدث ذلك عند عمر14 سنة.


وقد يكون السبب في كبر حجم الثدي تناول أدوية أو عقاقير مثل الأستروجين سواء على شكل أقراص أو دهانات موضعية لفترات ممتدة أو أدوية أخرى مثل مضادات الاكتئاب antidepressants وبعض الأدوية المستخدمة لعلاج الضغط المرتفع وكذلك في علاج الدرن وكذلك الأدوية التي تستخدم في العلاج الكيماوي للأورام والأدوية المستخدمة في علاج سرطان البروستاتا والمضادة للأندروجين Anti-androgens (مثل السيبروتيرون cyproterone والفلوتاميد flutamide والفيناستريد finasteride) و الأدوية المستخدمة في علاج نقص المناعة المكتسب (الإيدز) والعلاجات المضادة للقلق مثل الدايازيبام diazepam و علاجات قرحة المعدة مثل السيميتدين cimetidine و علاجات القلب مثل الديجيتالس digitalis وأيضا مواد الإدمان مثل الحشيش والهروين والكحول وأيضا بعض الأدوية التي تؤخذ بغرض زيادة الوزن anabolic steroids والتي تنبه زيادة نمو الصدر عند الذكور.


وهناك بعض الأمراض التي تسبب كبر حجم الثدي عند الذكور منها متلازمة كلينفلتر والذي يكون فيه أحد الصبغيات زائدة والتي تسبب تلف يقلل من إفراز هرمون الذكورة التستوستيرون والمسئول عن الصفات المميزة للذكورة ومن المهم في هذه الحالات التشخيص المبكر والعلاج المناسب ومن الأسباب المرضية أيضا التليف الكبدي أو سوء التغذية وأورام الخصية و الفشل الكلوي المزمن و زيادة إفراز الغدة الدرقية و نقص وظيفة الخصية الأولي Primary hypogonadism و الثانوي Secondary hypogonadism كما قد يحدث لأسباب غير محددة أو معروفة.


أعراض وعلامات كبر حجم الثدي عند الذكور
وتشمل:
أعراض و علامات كبر حجم الثدي عند الذكور

  • انتفاخ و تضخم حجم ويكون ذلك على شكل كتلة صغيرة الحجم تحت البقعة البنية التي تحيط بحلمة الثدي.

  • الإحساس ببعض الألم عند الضغط على الثدي.

  • خروج إفراز من الثدي.

  • انتفاخ وتضخم حلمة الثدي وخاصة عند الصبيان البالغين.

العوامل التي تزيد من حدوث تضخم الثدي

  • البلوغ.

  • كبر السن.

  • زيادة الوزن.

  • استعمال المنشطات والتي تحتوي على مادة الإستيرويد.

  • بعض الأمراض مثل أمراض الكبد والكلى والغدة الدرقية.

  • وجود حالات بنفس الأسرة.

مضاعفات كبر حجم الثدي عند الذكور

  • القلق النفسي.

  • زيادة بسيطة في احتمالات حدوث ورم خبيث بالثدي عند الرجال.

متى نحتاج النصيحة الطبية
مع أن حالات ورم الثدي منتشرة وخاصة عند البلوغ ومع أن هذه الحالات في العادة لا تحتاج إلى علاج فانه يجب الاهتمام عند وجود تورم وألم وإحساس بالألم عند الضغط على التورم وكذلك عند وجود إفراز من الثدي في ناحية واحدة أو كلا من الثديين.


كما قد يكون تضخم الثدي مؤشرا يدل على وجود مرض مزمن أو ورم بالجسم.


تشخيص كبر حجم الثدي عند الذكور
يتم التشخيص عن طريق شكوى المريض والعلامات التي يجمعها الطبيب وقد يحتاج الطبيب لعمل فحوص طبية للتأكد من التشخيص مثل رسم الثدي Mammogram وتحليل بأخذ عينات للدم وبناء على نتائج هذه الفحوص أو التحاليل قد يقرر الطبيب عمل المزيد من الفحوص مثل عينات الأنسجة أو أشعة صوتية للخصية أو أشعة الرنين المغناطيسي أو الأشعة المقطعية أو الأشعة العادية على الصدر.


علاج كبر حجم الثدي عند الذكور
أغلب الحالات تشفى من تلقاء ذاتها دون الحاجة إلى علاج. بعض الحالات تحتاج للكشف عن المرض المسبب وعلاجه. وفي الحالات التي يكون فيها السبب تعاطي دواء معين فإن الطبيب يوقف الدواء ويستبدله بآخر. الحالات التي لا تشفى من تلقاء ذاتها في سن البلوغ خلال 3 سنوات وهى نسبة قليلة فإن الأطباء بعد طلب هذه الحالات للمتابعة كل 6 شهور قد يقررون التدخل للعلاج وخاصة عندما تسبب ألم أو اضطراب لدى البالغ.


قد يستخدم العلاج الجراحي وهو عبارة عن :

  • شفط الدهون:
    وفيها يتم إزالة النسيج الدهني بالثدي وترك النسيج الغدي

  • استئصال الثدي Mastectomy:
    ويتم ذلك باستخدام المنظار الجراحي في إزالة غدة الثدي وتتميز هذه الجراحة بأنها تقلل من طول الفتح الجراحي كما أنه تقلل مدة التئام الجرح.


Updated: 01-09-2017




الصفحة التالية

صفحة البداية

الصفحة السابقة

تالي

البداية

سابق

مواضيع في موقع صحة قد تهمك

للأعلى