الغذاء - وتحديد جنس الجنين

د. مازن سلمان حمود
ماجستير تغذية علاجية - جامعة لندن

قال الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم (وَأَنَّهُ خَلَقَ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَىٰ ﴿٤٥﴾ مِنْ نُطْفَةٍ إِذَا تُمْنَىٰ ﴿٤٦﴾) النجم.
الرجل هو المسئول عن تحديد جنس الجنين لان حيامن الرجل تحتوي على نوعين من الكروموسوم أحدهما الحيوان المنوي الذكري y والآخر الحيوان المنوي الأنثوي x. أما بويضة المرأة فتحتوي على الكروموسوم الأنثوي x فقط ، فإذا اتحد الحيوان المنوي الذكري مع البويضة الأنثوية ينتج جنين ذكر بإذن الله أما اتحاد الحيوان الأنثوي للرجل مع البويضة الأنثوية ينتج جنين أنثى بإذن الله.



الحيوان المنوي الذكري يكون خفيف الوزن سريع الحركة ولكنه يعيش لفترة قصيرة 2-3 أيام في الرحم إذا كان المحيط الداخلي للرحم قاعدي أما الحيوان المنوي الأنثوي للرجل فهو ثقيل الوزن بطيء الحركة ويعيش لفترة من 4-6 أيام في المحيط الحمضي للرحم. وفي بحوث عديدة أجريت في أمريكا وانجلترا واليابان على نوع الغذاء المتناول قبل فتره الحمل أظهرت هذه الدراسات تناول المرأة لمواد غذائية تحتوي على عنصري الصوديوم والبوتاسيوم بنسبه عاليه وانخفاض نسبه تناول عنصري الكالسيوم والمغنيسيوم يحدث تغيرات على المستقبلات التي ترتبط بها الحيوانات المنوية للرجل في جدار البويضة للمرأة مما يجعل استقبال البويضة للحيوان المنوي الذكري أكثر مما ينتج منه حدوث تكون جنين ذكري. وعندما تكون نسبة تناول الكالسيوم والمغنيسيوم عالية وتنخفض نسبة تناول الصوديوم والبوتاسيوم فان ذلك يجعل استقبال البويضة للحيوان المنوي الأنثوي أكثر مما ينتج منه حدوث تكون جنين أنثى. كما إن تناول المواد الغذائية الغنية بالصوديوم والبوتاسيوم يحول المحيط الداخلي والرحم إلى محيط قاعدي يساعد على استمرار فعاليه الحيوان المنوي الذكري لأنه يعيش في محيط قاعدي ولا يعيش في محيط حمضي. أما المواد الغذائية الغنية بالكالسيوم والمغنيسيوم فتحول المحيط الداخلي والرحم إلى حمضي وهو المحيط المفضل للحيوان المنوي الأنثوي.

 

فالمرأة التي تود أن يكون الجنين ذكرا يجب عليها تناول حميه غذائية لمده ثلاثة أشهر قبل الحمل وهذه الحمية تكون غنية بالمواد الغذائية المحتوية على الصوديوم والبوتاسيوم. وأهم المواد الغنية بالصوديوم والبوتاسيوم هي: لحم البقر والغنم - الدجاج - الأحشاء مثل القلب والكبد والكلى والمخ -اللحم المعلب - النقانق - السمك المعلب - سمك السردين وسمك التونا وسمك السلمون - عصير طماطم وصلصلة طماطم - المايونيز - زبد مملح - وجبن مملح - بياض البيض والبيض أومليت مملح - بسكويت مملح - رقائق الأرز وكورن فليكس - الموز والمشمش والجزر والزبيب - بطاطا شبس مملح - دبس أسود.

 

أما المرأة التي تود أن يكون الجنين أنثى فيجب عليها تناول حمية غذائية لمده ثلاثة أشهر قبل الحمل وهذه الحمية تكون غنية بالمواد الغذائية المحتوية على الكالسيوم والمغنيسيوم. وأهم المواد الغذائية الغنية بالكالسيوم والمغنيسيوم هي: الحليب الطازج واللبن الطازج والجبن غير المملح - الفاصوليا البيضاء والحمص وفول الصويا والفستق واللوز المحمص - الكاجو والفول السوداني - الخبز الأسمر والخبز الأبيض - اللحوم المسلوقة أو المشوية من دون ملح - البطاطا المسلوقة - الخضراوات الخضر والفواكه التي لا تحتوي على صوديوم مثل الملفوف - بروكلي - لفت شلغم - بامية - الخضراوات الخضر ذات الألياف - شوندر - خردل - صفار البيض - البازليا - الفاصوليا والبقلاء / الرجلة - سمك مشوي.


هنالك عوامل أخرى مساعدة على تحديد جنس الجنين منها:

  • توقيت الحمل - يتم الحمل عادة في منتصف الدورة الشهرية للمرأة وأغلب النساء تكون مدة الدورة الشهرية لديهن 28 يوما ويكون توقيت الحمل في اليوم 14 من بداية الدورة الشهرية للمرأة. وبما أن الحيوان المنوي الذكري سريع الحركة ويعيش لفترة قصيرة فان وجود الحيوان المنوي الذكري في يوم 14 من الدورة الشهرية ضروري لحدوث الحمل ويكون بإذن الله جنس الجنين ذكرا فلذلك ننصح للذين يودون أن يرزقوا بذكر أن يمتنعوا عن المعاشرة الزوجية بعد بدء الدورة الشهرية ولحين اليوم 13 وكذلك 14 وال 15 حيث تكون هذه الأيام هي الأقرب لحدوث حمل ذكري إن شاء الله. أما الذين يودون أن يكون جنس الجنين أنثى فيجب عليهم التقرب إلى زوجاتهم في اليوم 8 و 9 و 10 فقط حتى يكون الحمل أنثى إن شاء الله لان الحيوان المنوي الأنثوي بطيء الحركة ويعيش لمده طويلة عكس الحيوان المنوي الذكري الذي يكون سريع الحركة ويعيش لمدة قصيرة.

  • على المرأة أن لا تستعمل حبوب منع الحمل خلال فترة الأشهر الثلاث التي تتناول فيها الحمية الغذائية.

  • يمكن للمرأة استعمال غسيل داخلي بكربونات الصوديوم لأنه يساعد على إيجاد وسط قاعدي وهذا يساعد على بقاء الحيوان المنوي الذكري ويؤدي إلى حدوث حمل لجنين ذكر.

عند حدوث الحمل تتوقف المرأة عن تناول الحمية الغذائية وتعود إلى التغذية الصحية المتوازنة في فترة الحمل. تكون نسبة نجاح عملية الحمية الغذائية مع توقيت الحمل في اليوم 14 من الدورة الشهرة مع استعمال الغسيل الداخلي بكربونات الصوديوم بحدود 70-75% بمشيئة الله تعالى.


Updated: 01-09-2017




مواضيع في موقع صحة قد تهمك