إصابات الحبل الشوكي -2

انتشار المرض
  • في الولايات المتحدة تحدث إصابات الحبل الشوكي بمعدل 40 حالة/مليون من السكان، أو نحو 12،000 مريض كل عام.

  • انتشار المرض بين الذكور إلى الإناث يكون بنسب 4 : 1.

  • نحو 50% من إصابات الحبل الشوكي تحدث في عمر 16-30 سنة.



الاعتلالات والوفيات

  • كان الفشل الكلوي هو السبب الرئيسي للوفيات بين الأشخاص الذين حدثت لهم إصابة بالحبل الشوكي وظلوا على قيد الحياة.

  • تشير الدراسات إلى أن السبب الرئيسي للوفاة بين هؤلاء المرضى حاليا هو الالتهاب الرئوي، والصمة الرئوية، والإنتان الدموي.

الأعراض والعلامات
الإصابة بالعنق قد تسبب اختلال بالتنفس، وشلل بالأطراف والجذع

  • يبدأ تقييم مريض إصابات الحبل الشوكي بأخذ التاريخ المرضى بعناية، مع التركيز على الأعراض المتعلقة بالعمود الفقري (الألم في غالبية الحالات) والعجز الحركي والحسي.

  • الفقد الكامل للحركة والإحساس على الجانبين تحت مستوى معين يشير إلى وجود إصابة كاملة للحبل الشوكي.

  • التأكد من آلية حدوث الإصابة يكون له أهمية في تحديد احتمالات إصابة الحبل الشوكي.

  • حدوث صدمة نزفية أو عصبية.
    مكان إصابة الحبل الشوكي

  • وجود أعراض وعلامات عصبية تشير إلى عدم وجود إصابة أو وجود إصابة بالحبل الشوكي ونوعه، ومستوى الإصابة.

  • أثناء الفحص يتم تقييم حالة المسالك التنفسية والتنفس، والدورة الدموية.

  • يتم تقييم وظيفة الحركة والإحساس والمنعكسات الوترية العميقة deep tendon reflexes.

  • فحص العمود الفقري.

الأسباب
أسباب إصابات الحبل الشوكي

  • حوادث السيارات.

  • الوقعات.

  • الأعيرة النارية.

  • الرياضة.

الفحوص

  • قياس غازات الدم الشرياني والتي تساعد في تقييم التنفس.

  • مستوى اللاكتات والتي تساعد في تقييم التروية perfusion.

  • نسبة الهيموجلوبين ونسبة حجم الكريات الحمراء بالنسبة للدم hematocrit.

  • تحليل البول لاستبعاد وجود إصابة بالمنطقة البولية التناسلية.

  • أشعة على مكان الإصابة لتحديد وجود كسر بالفقرات.

  • الأشعة المقطعية تكون أكثر حساسية في التعرف على الكسور الصغيرة، وهي تعطي صورة أوضح للإصابة.

  • أشعة الرنين عند وجود إصابة بالأربطة والأنسجة الرخوة أو ورم دموي.

  • الفحص بأشعة الموجات فوق السمعية عند توقع وجود نزيف داخلي وتجمع دموي.

العلاج

  • تثبيت وعدم تحريك العمود الفقري عند نقل المريض للمستشفى.

  • تأمين المسالك التنفسية والتنفس والدورة الدموية ودعم المريض بالأكسجين.

  • علاج الصدمة وإعطاء محاليل بالوريد.

  • علاج الجروح مثل جروح الرأس.

  • وضع أنبوب أنفي معدي.

  • يعطى المريض جرعات كبيرة من مستحضر ميثيل بريدنيزولون methylprednisolone والذي لوحظ أنه يحسن من الوظيفة الحركية والحسية عند مرضى إصابات الحبل الشوكي عند إعطاؤه للمريض خلال 8 ساعات من الإصابة.

  • يعالج المريض بالمستشفي وقد يحتاج المريض لدخول وحدة العناية المركزة أو مراكز علاج إصابات الحبل الشوكي، وذلك حسب مستوى العجز العصبي والإصابات المصاحبة.

  • يحدد استشاري جراحة الأعصاب واستشاري جراحة العظام التدخل الجراحي المطلوب وتوقيت إجراؤه.

المشورات الطبية

  • مشورة متخصص بجراحة المخ والأعصاب، ومتخصص بجراحة تقويم العظام.

  • مشورة متخصص بالجراحة.

الوقاية

  • العديد من الإصابات تحدث أثناء قيادة السيارات بعد تعاطي الخمور أو مواد الإدمان، أو نتيجة اعتداءات.

  • توفير احتياطات الأمان للأخطار الصناعية، وأثناء ممارسة الأنشطة الرياضية.

المضاعفات

  • يزيد العجز العصبي أثناء الساعات والأيام التالية للإصابة بالرغم من تقديم الحد الأقصى للعلاج.

  • تحريك المريض يكون ضروري لتجنب قرح الفراش.

  • مضاعفات رئوية مثل الانخماص الرئوي والالتهاب الرئوي.

  • الإنتان.

مصير المرض

  • نحو 90% من مرضى إصابات الحبل الشوكي يستطيعون العودة إلى منازلهم والاعتماد على أنفسهم.

  • تكون فرصة الشفاء ضعيفة عند المرضى بإصابة كاملة للحبل الشوكي.

  • يكون مصير الحالات أفضل في حالات الإصابة الغير كاملة.

  • عند وجود الوظائف الحسية دون تأثر تكون فرصة المريض في المشي أكثر من 50%.


Updated: 01-09-2017




مواضيع في موقع صحة قد تهمك