الودمة الوعائية - 2

تولد المرض

  • يكون الانتفاخ بالمنطقة المتأثرة بالودمة الوعائية هو نتيجة البداية السريعة لزيادة النفاذية الموضعية للأوعية الدموية في الطبقة تحت المخاطية والطبقة تحت الجلد.
    الودمة الوعائية

  • تنشيط activation وزوال حبيبات degranulation الخلايا البدينة mast cell بالجلوبيولين المناعي (إي) Immunoglobulin E, كعناصر رئيسية لتفاعل الحساسية تظهر غالبا كأرتكاريا وودمة وعائية.

  • تنشيط الخلايا البدينة عن غير طريق الجلوبيولين المناعي (إي), قد يفسر الودمة الوعائية ذاتية المناعة autoimmune angioedema والودمة الوعائية مجهولة السبب idiopathic angioedema.

  • بالإضافة إلى الخلايا البدينة توجد خلايا أخرى مثل البلاعم macrophages, والخلايا التغصنية dendritic cells, والخلايا اللمفاوية lymphocytes, والخلايا الوحيدة monocytes, والخلايا اليوزينية eosinophils, والخلايا البطانية endothelial cells يكون مشتمل عليها في تولد الودمة الوعائية.

  • عوامل البلازما والأنسجة مثل البرديكاينين bradykinin, ومكونات أخرى وجد أنها تقوم بدور هام في أشكال معينة من الودمة الوعائية.

  • الأرتكاريا والودمة الوعائية في حالات عديدة يكون بينهما تماثل في السبب التحتي, ومن ناحية أخرى من الممكن أن يوجد اختلاف كبير بين الأرتكاريا والودمة الوعائية.
    الودمة الوعائية

  • تشمل الودمة الوعائية عادة الطبقة العميقة من الجلد (الأدمة الشبكية reticular dermis), أو النسيج تحت الجلد أو النسيج تحت الطبقة المخاطية, بينما تؤثر الأرتكاريا على الطبقات الأكثر سطحية من الجلد (الأدمة الحليمية papillary dermis, والأدمة المتوسطة mid dermis).

  • يلاحظ الاشتمال على الطبقة المخاطية في الودمة الوعائية ولا يلاحظ في الأرتكاريا.

  • الحكة الجلدية هي أكثر شكوى للمريض عند الإصابة بحالات الأرتكاريا, ولكن تكون الحكة الجلدية غائبة أو أقل إزعاج في حالات الودمة الوعائية.

  • الألم pain أو الإيلام tenderness يكونا غير شائعين في حالات الأرتكاريا, ولكن يكثر وجودهم في حالات الودمة الوعائية.

  • ملاحظة الفرق بين حالات الأرتكاريا وحالات الودمة الوعائية له أهمية في العلاج الناجح للودمة الوعائية.

انتشار المرض

  • تصيب الودمة الوعائية 10–20% من مجموع السكان في وقت من حياتهم.

  • غالبية حالات الودمة الوعائية المزمنة هي غير معروفة السبب.

  • الأفارقة لديهم استعداد لتولد الودمة الوعائية المحدثة بتأثير مثبط الإنزيم المحول للأنجيوتنسين ACE inhibitors بالمقارنة بالأشخاص البيض white persons.

  • تكون الإصابات بين النساء أكثر من الرجال وقد يكون ذلك بسبب تأثير هرمون الأوستروجين الموجود بأقراص منع الحمل.

  • تصيب الودمة الوعائية جميع الأعمار, وتكون الودمة الوعائية بسبب الطعام أكثر بين الأطفال, أما الودمة الوعائية العائلية فتكون بداية ظهور أعراضها حول فترة البلوغ, ويكون متوسط العمر للإصابة بالودمة الوعائية المحدثة بتأثير مثبط الإنزيم المحول للأنجيوتنسين هو 60 عام, أما الودمة الوعائية غير معروفة السبب فتكون شائعة بين الذين تكون أعمارهم 30–50 عام.

الاعتلالات والوفيات

  • الودمة الوعائية هي من أكثر المضاعفات المزعجة لتفاعل الحساسية الحاد.

  • في دراسة على مجموعة من المرضى وجد أن نحو 70% من مرضى صدمة الحساسية anaphylaxis كان عندهم ودمة وعائية.

  • بالإضافة إلى المظهر المشوه فإن المرضى يشكون عادة من وجود ألم موضعي.

  • عند إصابة الودمة الوعائية لليدين والقدمين يحدث اعتلال بالمشي والأنشطة اليومية الأخرى.

  • يشيع حدوث ألم بالبطن عند شمول المنطقة المعدية المعوية.

  • الودمة الوعائية قد تكون مهددة للحياة عند وجود ودمة بالحنجرة والمسالك التنفسية العليا مما قد يؤدي إلى حدوث اختناق أو وفاة.

  • نحو 10–25% من حالات الودمة الوعائية التي تم نقلها لأقسام الطوارئ تعتبر مهددة للحياة.

 

 

الرجاء عدم إعادة نشر هذا الموضوع

حقوق النشر لهذا الموضوع محفوظة. يرجى عدم إعادة نشر هذا الموضوع كليا أو جزئيا ، بأي شكل من الأشكال ، دون الحصول على إذن خطي من موقع صحة. عدم الالتزام بذلك يعتبر تعدي على الحقوق ومخالف للقوانين والأعراف الدولية والدينية.


Updated: 29-08-2017

اجعلنا صفحة البداية لك Make Us Your Start Page

جميع الحقوق محفوظة لموقع صحة

All rights reserved Sehha.com

اضفني للمفضلة Add to Favorites