عدوى المستدمية النزلية

Haemophilus Influenzae Infections

المستدمية النزلية هي عصورات coccobacilli, متعددة الأشكال, سالبة صبغة الجرام, غير متحركة, غير مكونة لأبواغ non–spore-forming, لها احتياجات غذائية معقدة, لا هوائية اختيارية, وبعض أنواعها تكون مغلفة بمحفظة عديدة السكريات, وهذه الأنواع تقسم إلى 6 أنواع مصلية حسب التركيب الكيميائي للمحفظة, وبعض الأنواع تكون غير محاطة بمحفظة, ويطلق عليها المستدمية النزلية الغير مغلفة, ويمكن تحديد نوع المستدمية النزلية من خلال اختبار للتجلط على شريحة, أو من خلال تقنية تفاعل إنزيم البلمرة المتسلسل.


وأكثر الأنواع الفتاكة من المستدمية النزلية هي النوع بي influenzae type b Haemophilus, وهي تشكل نحو 95% من الأمراض المنتشرة بين الأطفال, ونصف الأمراض المنتشرة بين البالغين, والتي تشمل تجرثم الدم bacteremia, والتهاب السحايا meningitis, والالتهاب الخلوي cellulitis, والتهاب لسان المزمار epiglottitis, والتهاب المفاصل الإنتاني septic arthritis, والالتهاب الرئوي pneumonia, والدبيلة empyema, أما الأمراض الأقل انتشارا فهي تشمل التهاب باطن المقلة endophthalmitis, والتهاب المسالك البولية, والخراريج, والتهاب العقد العنقية, والتهاب اللسان, والتهاب العظم والنقى, والتهاب شغاف القلب.
 عدوى المستدمية النزلية
والأنواع الأخرى من الستدمية النزلية المحاطة بمحفظة تسبب من حين لآخر مرض منتشر يماثل الذي يسببه النوع بي, والنوع إيه type A عرف عنه أنه يسبب مرض منتشر مثل التهاب السحايا, والذي لا يميز سريريا عن النوع الذي يسببه النوع بي, أما النوع الغير محاط بمحفظة فيسبب عدوى بالأغشية المخاطية, والتي تشمل التهاب الأذن الوسطى, والتهاب ملتحمة العين, والتهاب الجيوب الأنفية, والنزلة الشعبية, والالتهاب الرئوي, وهذا النوع يسبب أمراض غير شائعة عند الأطفال, ولكنه يسبب نصف الأمراض الشائعة عند البالغين.
 التطعيم ضد المستدمية التزلية من النوع بي يوفر الحماية من الأمراض التي تسببها
وقد أدى التلقيح ضد المستدمية النزلية من النوع بي إلى انخفاض ملحوظ في حدوث وانتشار هذه الأمراض, ومعدلات حمل carriage rates المستدمية النزلية من النوع بي هي 2–4% عند الأطفال في عمر 2–5 سنوات, وهو العمر الذي تتكون فيه مستعمرات في العادة عند الأطفال, ومعدلات حمل المستدمية النزلية من النوع بي تكون قليلة عند البالغين والمواليد, ولكن تكون مرتفعة في السن قبل دخول المدرسة, ومنذ وجود اللقاح للنوع بي فإن معدلات حمل الميكروب بالبلعوم الأنفي انخفضت إلى أقل من 1% عند الأشخاص الذين تم إعطائهم اللقاح, ونسبة قليلة فقط من حاملي ميكروب المستدمية النزلية يحدث لهم المرض, ومعدلات حدوث عدوى المستدمية النزلية عند المرضى بانعدام الطحال asplenia, أو في حالة استئصال الطحال splenectomy, أو مرض الكريات المنجلية sickle cell disease, والأورام الخبيثة, أو نقص المناعة الخلقي أو المكتسب, يكون مرتفع عند هؤلاء المرضى عن غير المرضى بهذه الحالات, والمواليد الأقل من 12 شهر الغير ملقحين ولهم تاريخ مرضى للإصابة بعدوى المستدمية النزلية يكونوا عرضة لحدوث انتكاسة وعودة المرض أكثر من المواليد الذين تم إعطائهم اللقاح.


وحاليا فإن حدوث مرض نتيجة العدوى بالمستدمية النزلية انخفض كثيرا بالولايات المتحدة, وذلك بسبب انتشار التطعيم ضد المستدمية النزلية من النوع بي, بينما ظل النوع الغير محاط بمحفظة هو أكثر الأسباب شيوعا لحدوث المستدمية النزلية عند كل المجموعات العمرية, بينما مازالت الأمراض التي تسببها عدوى المستدمية النزلية من النوع بي سبب هام للاعتلالات والوفيات في العديد من الدول النامية, والتي لا يعطى فيها اللقاح ضمن التطعيمات التقليدية


Updated: 29-08-2017

اجعلنا صفحة البداية لك Make Us Your Start Page

جميع الحقوق محفوظة لموقع صحة

All rights reserved Sehha.com

اضفني للمفضلة Add to Favorites