مرض كرون Crohn's disease

 توزيع مرض كرون بالجهاز الهضمي
مرض كرون هو مرض مجهول السبب التهابي مزمن بجدار الأمعاء وهو يؤدي في غالبية الحالات إلى تليف وأعراض انسداديه, و قد يصيب أي جزء من القناة الهضمية من الفم إلى الشرج, ويعتقد أن هذه الحالة تحدث نتيجة عدم توازن بين الوسائط المعززة للالتهاب والوسائط المضادة للالتهاب, ونحو 30% من حالات مرض كرون تصيب الأمعاء الدقيقة وخاصة نهاية اللفائفي, ونحو 20% من الحالات تصيب القولون, ونحو 50% من الحالات تصيب كلا من الأمعاء الدقيقة والقولون, والأعراض والعلامات المميزة لمرض كرون تشمل ألم بالبطن, وإسهال, وهذه الأعراض والعلامات قد تكون مصحوبة بمضاعفات مثل التنوسر المعوي intestinal fistulization, أو الانسداد المعوي, أو كلا منهما, كما يميز المسار الطويل لهذا المرض وجود فترات توهج flares وفترات سماح remissions, ومع اعتبار أن مرض كرون نادر عند الأطفال إلا أن انتشاره يتزايد عند الأطفال في جميع الأعمار, وهو أصبح أحد أهم الأمراض المزمنة الهامة التي تصيب الأطفال والمراهقين, وبالإضافة لأعراض الجهاز الهضمي من إسهال ونزيف المستقيم وألم البطن, فإن الأطفال يحدث لهم فشل للنمو وسوء تغذية وتأخر البلوغ وزوال تمعدن العظم bone demineralization.

 

وتشمل المشاكل الأخرى عند الأطفال أيضا قضايا نفسية تحدث عندهم وعند المراهقين أيضا, وهذه المشاكل تحتاج لعلاج يسمح للطفل بالنمو بأقل تعرض لسمية قد تنشأ من العلاج, ويتم فحص المريض بالأشعة العادية وأشعة الباريوم الذي يعطى للمريض من خلال حقنة شرجية, وفحص بالأشعة المقطعية, كما يكون فحص المنظار وفحص عينة نسيجية ضروري لتشخيص مرض كرون, وأيضا قد يتم فحص الجزء العلوي من القناة الهضمية بالمنظار لتشخيص مرض بالمعدة والإثنى عشر, ويوصى بهذا الفحص للأطفال بصرف النظر عن وجود أو عدم وجود أعراض بالجزء العلوي من القناة الهضمية, وبالرغم من الفحوص الممتدة فإن نحو 10% من الحالات التي يتم تشخيصها كالتهاب بالقولون بسبب مرض كرون يكون لديهم التهاب غامض بالقولون والذي يكون له سمات كلا من مرض كرون والتهاب القولون التقرحي ulcerative colitis, وعند متابعة هؤلاء المرضى على المدى الطويل حدث عندهم في النهاية مرض بالأمعاء الدقيقة مميز لمرض كرون, ويكون الهدف من علاج مرض كرون هو الحصول على أفضل سيطرة ممكنة على الالتهاب مع أقل تأثيرات غير مرغوبة للأدوية, والسماح للمريض بالعمل بشكل طبيعي قدر الإمكان, وتعزيز نمو الأطفال مع تغذية كافية.


Updated: 18-07-2012

اجعلنا صفحة البداية لك Make Us Your Start Page

جميع الحقوق محفوظة لموقع صحة

All rights reserved Sehha.com

اضفني للمفضلة Add to Favorites