الأورام الجزيرية

Insulinomas

الأورام الجزيرية
الأورام الجزيرية هي أكثر الأسباب شيوعا لنقص السكر الذي يحدث نتيجة لفرط الأنسولين داخلي المنشأ, وقد أشارت إحدى الدراسات التي أجريت على مجموعة من مرضى الأورام العصبية الصماوية neuroendocrine tumors إلى أن الأورام الجزيرية شكلت غالبية هذه الأورام, حيث بلغت نسبة 55% من مجموع الحالات, والأورام الجزيرية قد يصعب تشخيصها, وقد تم تشخيص حالات غير قليلة بالخطأ كأمراض نفسية أو نوبات تشنج قبل التعرف عليها كأورام جزيرية.



تولد الأورام الجزيرية

  • في الأورام الجزيرية لا يحدث تثبيط لإفراز الأنسولين عند انخفاض مستوى السكر بالدم.

  • الأورام الجزيرية هي أورام عصبية صماوية تنشأ بشكل رئيسي من خلايا جزر البنكرياس islet cells التي تفرز الأنسولين.

  • بعض الأورام الجزيرية تفرز هرمونات أخرى مثل الجاسترين gastrin, و 5- حامض هيدروكسيندوليك 5-hydroxyindolic acid, والهرمون الموجه لقشرة الكظر adrenocorticotropic hormone, والجلوكاجون glucagon, وموجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية human chorionic gonadotropin, والسوماتوستاتين somatostatin.

  • قد يفرز الورم الأنسولين على شكل دفقات قصيرة مما يسبب تذبذبات واسعة لمستوى الأنسولين والسكر بالدم.

  • نحو 90% من الأورام الجزيرية تكون أورام حميدة بينما يكون نحو 10% منها أورام خبيثة.

  • حوالي 10% من المرضى يكون عندهم أورام جزيرية متعددة.

  • نحو نصف المرضى بأورام جزيرية متعددة يكون عندهم أورام صماء متعددة من النوع الأول, ويكون نحو 5% من مجموع المرضى المصابون بالأورام الجزيرية لديهم أورام صماء متعددة من النوع الأول.

  • نحو 21% من المرضى بأورام صماء متعددة من النوع الأول يكون عندهم أورام جزيرية.

  • يجب عمل مسح شامل لأفراد العائلة التي توجد بها إصابات بأورام جزيرية للكشف عن وجود أورام صماء متعددة من النوع الأول, وذلك بسبب وجود ارتباط بين هذه الأورام.

انتشار المرض

  • الأورام الجزيرية هي أكثر أورام الغدد الصماء انتشارا.

  • يكون انتشار الأورام الجزيرية بنسبة 3-10 لكل مليون شخص كل عام.

  • تمثل الأورام الجزيرية نحو نسبة 55% من الأورام العصبية الصماوية.

  • نسبة انتشار المرض بين الذكور إلى الإناث هي نحو 3:2.

  • متوسط العمر عند تشخيص الأورام الجزبربة هو 47 سنة, ومتوسط العمر عند تشخيص الأورام الجزيرية المصحوبة بأورام صماء متعددة من النوع الأول هو منتصف العشرينات.

الاعتلالات والوفيات

  • تصل نسبة الاعتلالات إلى نحو 14%, كمضاعفات موضعية بعد الاستئصال الجزئي للبنكرياس, مثل تكون ناسور.

  • متوسط الفترة التي يبقى المريض فيها على قيد الحياة بعد انتشار الأورام الخبيثة من البنكرياس إلى الكبد هي 16-26 شهر.


Updated: 01-09-2017




الصفحة التالية

صفحة البداية

الصفحة السابقة

تالي

البداية

سابق

مواضيع في موقع صحة قد تهمك

للأعلى