نزيف الغدة الكظرية - 2

تولد المرض

نزيف الغدة الكظرية

  • بالرغم من أن الآليات الدقيقة التي تؤدي إلى نزيف الغدة الكظرية تكون غير واضحة في الحالات التي لا تنشأ بسبب كدمات أو إصابات فإن الأدلة المتاحة تتهم الهرمون الموجه لقشرة الكظر (adrenocorticotropic hormone (ACTH كمسبب في تولد نزيف الغدة الكظرية, كما تتهم تقلص الوريد الكظري, وأيضا حدوث تخثر بالوريد الكظري, وكذلك النزح الوريدي المحدود عادة للغدة الكظرية كأسباب أخرى.

  • الغدة الكظرية يكون لها إمداد شرياني غني وذلك على النقيض من النزح الوريدي المحدود الذي يعتمد بصورة واضحة على وريد واحد.

  • عند التعرض لضغوطات يزداد إفراز الهرمون الموجه لقشرة الكظر, وتنبه زيادة الإفراز تدفق الدم الشرياني بالغدة الكظرية مما يجعل التدفق الشرياني يتخطى قدرة النزح الوريدي المحدود للغدة الكظرية, ويؤدي ذلك إلى حدوث نزيف الغدة الكظرية.

  • تقلص الوريد الكظري - الذي يستحث عند إفراز مستويات مرتفعة من الكاتيكولامينات catecholamine  (هرمونات الدوبامين dopamine والأدرينالين adrenaline والنور أدرينالين noradrenaline) - عند التعرض لضغوطات, أو حدوث تخثر بالوريد الكظري - الذي يستحث باعتلالات تخثر الدم - قد يحدث ركود وريدي يؤدي إلى حدوث نزيف.

  • قد يحدث عند مرضى نزيف الغدة الكظرية تخثر بالوريد الكظري وقد يكون التخثر في وجود إنتان sepsis أو نقص الصفيحات الدموية المستحث بالهيبارين أو متلازمة الأجسام المضادة للدهون الفوسفاتية الأولية, أو التخثر المنتشر داخل الأوعية الدموية.

  • بغض النظر عن الآليات الدقيقة فإن النزيف الممتد على الجانبين بالغدة الكظرية يؤدي عادة إلى قصور الغدة الكظرية الحاد (أزمة كظرية) ما لم يتم التعرف عليه وعلاجه فورا.



انتشار المرض

  • التقارير المتعلقة بتشريح الجثث تشير إلى حدوث نزيف الغدة الكظرية عند 0.3 - 1.8% من حالات تم اختيارها بشكل عشوائي.

  • النزيف الممتد على الجانبين بالغدة الكظرية قد يكون موجود عند 15% من الأشخاص الذين تحدث لهم وفاة بسبب صدمة.

  • النزيف الممتد على الجانبين بالغدة الكظرية يصيب الذكور أكثر من الإناث (حيث تكون نسبة الإصابة بين الذكور إلى الإناث هي 1:2) ويعكس ذلك ميل الذكور لوجود العديد من الحالات المرضية التحتية التي تصاحب نزيف الغدة الكظرية.

  • بالرغم من أن نزيف الغدة الكظرية يمكن أن يحدث عند الأشخاص في أي عمر فإن غالبية الأشخاص الذين يحدث لهم حالات نزيف الغدة الكظرية الممتد على كلا الجانبين لسبب غير الكدمات أو الإصابات تكون أعمارهم 40–80 عام وقت حدوث النزيف الحاد, وعلى النقيض من ذلك فإن المرضى الذين يحدث لهم نزيف الغدة الكظرية الناتج عن إصابات وكدمات يكونون عادة في العقد الثاني والثالث من العمر.

  • غالبية المرضى بمتلازمة ووترهاوس- فريدريكسن Waterhouse-Friderichsen syndrome يكونون في الفئة العمرية للأطفال على الرغم من أن البالغين قد يصابون بالمتلازمة بصورة نادرة.

  • تم وصف حالات نزيف بالغدة الكظرية عند حديثي الولادة, وقد تم تشخيص حالات حدثت داخل الرحم للأجنة أثناء الحمل.

الاعتلالات والوفيات

  • قصور الغدة الكظرية الحاد (الأزمة الكظرية) قد تحدث في وجود نزيف ممتد على كلا الجانبين, ويكون النزيف قاتل عند عدم التعرف عليه وعدم علاجه فورا, وعلى النقيض من ذلك يكون النزيف أحادي الجانب غير مصحوب بحدوث قصور حاد بالغدة الكظرية.

  • قد تحدث وفاة للمرضى بنزيف الغدة الكظرية بسبب المرض التحتي أو مرض مصاحب لنزيف الغدة الكظرية بالرغم من إعطاء جرعة إجهاد من القشرانيات السكرية glucocorticoids.

  • نزيف الغدة الكظرية يكون مصحوب بمعدل وفيات 15%, وتختلف هذه النسبة حسب شدة المرض التحتي المؤهب لحدوث نزيف الغدة الكظرية.

  • المرضى بمتلازمة ووترهاوس- فريدريكسن تحدث عندهم الوفاة بنسبة تصل إلى 55–60%.

  • مرضى قصور الغدة الكظرية المزمن الذي يحدث عند غالبية المرضى - الباقين على قيد الحياة بعد التعرض لنزيف ممتد على كلا الجانبين - يكون من الضروري علاجهم على المدى الطويل بالقشرانيات السكرية, وعلى النقيض من ذلك يكون الاحتياج للعلاج بالقشرانيات المعدنية متغير, كما يفيد أيضا العلاج بالأندروجين النساء اللاتي لديهن قصور الغدة الكظرية المزمن.

  • تشير التقارير إلى وجود حالات نادرة يحدث لها شفاء تام بعد التعرض لنوبة نزيف ممتد على الجانبين بالغدة الكظرية وقصور حاد بالغدة الكظرية.


Updated: 01-09-2017




مواضيع في موقع صحة قد تهمك