قمل الرأس -2

العلاج
تتضمن علاجات قمل الرأس عادة علاجات كيميائية (مبيدات) و/أو طرق فيزيائية (أمشاط).
العلاج الكيميائي
بعض المبيدات الحشرية المستخدمة عادة لعلاج قمل الرأس:

  • البايريثروم

  • البايريثرويد المصنع (بيرميثرين) في صورة محلول, غسول, أو كريم.

  • أورجانوفوسفات (مالاثيون, معروف أيضا باسم مالديسون) مثل بريوديرم كريم أو شامبو.

تعتبر مادة بايريثرين مبيدات حشرية طبيعية موجودة في بعض الزهور مثل الأقاحي chrysanthemums.

في الجرعات العالية يمكن أن تكون سامة للإنسان. بيرميثرين مركب مصنع بنفس فاعلية بايريثرين لكن لديه سمية أقل كثيرا.

بيرميثرين في الجرعات المنخفضة (0.5%) يمكن أن يخلط بمادة butoxide 2 piperonyl % و مالاثيون 0.25% في بعض الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة الطبيب.

يفضل الكريم, السائل أو اللوسيون عن الشامبو. وباعتبارها كلها مستحضرات موضعية, لذلك تستعمل مباشرة على فروة الرأس. بالرغم من ذلك, جزء صغير قد يمتص في الجسم, ولهذا السبب من المهم أن تتبع تعليمات المصنع من حيث مدة الاستخدام.



نقاط هامة للتذكر عند علاج قمل الرأس

  • افحص بانتظام فروة رأس أطفالك. ابحث عن الصئبان القريب من الجلد خلف و فوق الآذان و على مؤخرة الرقبة.

  • يعالج جميع أفراد العائلة في نفس الوقت.

  • ليس كل البيض يقتل بجرعة واحدة من المبيد الحشري, لذلك يوصى بتكرار العلاج بعد 7 أيام.

  • القمل قد لا يقتل فورا و قد يأخذ يوما أو نحو ذلك للموت.

  • لا يعني وجود الصئبان الإصابة النشيطة, حيث أن الصئبان المفرخ (قشر البيض الفارغ) سيبقى ملتصقا بعمد الشعر مع نمو الشعر, إلا إذا أزيل الصئبان بوسيلة ما أو قص الشعر.

  • يغسل كل فرش السرير, الملابس, الفوط في الغسالة بالماء الساخن.

  • الأشياء التي لا يمكن غسلها مثل بعض اللعب المحشوة والخوذات يجب أن توضع في حقائب بلاستيكية محكمة لمدة أسبوعين.

  • تنظف الوسائد وخلافها بالمكنسة الكهربائية (بالشفط).

  • رش الفرش والأمشاط بالمبيد الحشري للذباب.

الطرق الفيزيائية
كثيرا ما تهمل الطرق الفيزيائية لإزالة القمل و الصئبان, كجزء من العلاج, بالرغم من فاعليتها في حد ذاتها. ولذلك تصبح أكثر أهمية عند استعمالها مع علاجات المبيد الحشري. ولكنها تستغرق بعض الوقت. البيض يلتصق بقوة إلى عمد الشعر والغسيل البسيط عادة لا يزيله. أمشاط الصئبان هي الطريقة الأكثر فاعلية لإزالة البيض فيزيائي, وهي متوفرة بالصيدليات, محلات الحيوانات الأليفة أو يمكن شراءها عبر الإنترنت. والأمشاط المعدن أكثر فاعلية من البلاستيك. ولكن وجد أن الأمشاط الكهربائية المصممة لمهاجمة القمل على عمد الشعر غير فعالة.

  • الأسهل استخدام مشط الصئبان عندما يكون الشعر مبتلا. والأفضل أيضا استخدامه بعد المعاملة بالمبيدات الحشرية.

  • استخدم ضوء ساطع.

  • اعمل خلال الشعر في أقسام, و مشط عمد الشعر إلى أسفله مقتربا من فروة الرأس لمحاولة إزالة الصئبان العنيد.

  • و للسهولة يفضل القيام بتلك المعاملة بينما يكون الطفل مشغولا بشيء آخر(على سبيل المثال مشاهدة التليفزيون).

  • أعد عملية التمشيط ثانية على الأقل مرتين في ليال متتالية إذا أمكن ثم أسبوعيا.
    قد يكون من المفيد قص الشعر قصيرا (أي رقم1) في الحالات المستعصية. هذا يجعل عملية البحث عن القمل و إزالته أسهل, لكنه لن يمنع تكرار العدوى الطفيلية.

الطرق الأخرى
هناك طرق أخرى عديدة قد استخدمت للتخلص من القمل. ولكن فاعلية هذه العلاجات لم تبحث جيدا.
وهي تتضمن:

  • المضادات الحيوية
    كو- ترايموكسازول (باكتريم أو سيبترين) قد يوصف أحيانا كخط علاجي ثاني لقمل الرأس. ويعتقد أن البكتيريا الموجودة في أمعاء القمل والأساسية لهضم غذاءه, تقتل عندما يتغذى القمل على دم الشخص الذي يأخذ هذا المضاد الحيوي. ومن ثم ينقطع القمل عن الطعام حتى الموت.

  • المواد الخانقة
    علاجات منزلية كثيرة قد استخدمت على فروة الرأس لمحاولة خنق والقضاء على القمل. و تتضمن هذه المايونيز (دهن كامل), زيت الزيتون, الفازلين الهلامي والكيروسين. ويجب أن تترك جميعها على فروة الرأس لمدة لا تقل عن ساعتين. ولكن هذه العملية يمكن أن تكون مربكة, و في حالة الكيروسين قد تكون خطيرة بسبب قابليته للاشتعال. تقتل هذه الطرق القمل النشيط فقط وليس لديها أي أثر على الصئبان. لذلك المعاملة تحتاج لأن تكرر عدة مرات.

  • الزيوت الطبيعية
    هناك العديد من الزيوت الطبيعية (مثل زيت شجرة الشاي), وما يسمى "بمنتجات طبيعية" متاحة ولكن جميعها يجب أن يستخدم بحذر بسبب آثارها السامة المجهولة وفائدتها الغير مؤكدة.

فشل العلاج
يعتبر الفشل في القضاء على القمل مشكلة شائعة ومحبطة.
قد يكون هناك عدد من الأسباب لهذا:

  • العدوى الطفيلية من جديد عن طريق شخص آخر أو ملابس ملوثة, قبعات, الخ.

  • مقاومة القمل للمبيدات الحشرية. إذا فشلت جرعة علاج في المعالجة, يجب تغيير نوع المبيد الحشري المستخدم للمنهج التالي.

  • التشخيص الخاطئ للإصابة بأنها غير نشطة. فمن المهم أن تبحث عن القمل النشيط ليس فقط الصئبان.
    ليس هناك معلومات عن أنماط المقاومة للقمل في الشرق الأوسط. ولكن تقترح الدراسات الحديثة في الولايات المتحدة الأمريكية أن أنواع مقاومة قد بزغت حيث قد استخدم بايريثرويدز كعلاج أساسي للقمل. هذا عادة يحدث في الأفراد المصابة بشكل مزمن حين يتم علاجهم عدة مرات خلال فترة قصيرة. و قد ظهر أيضا قمل مقاوم لمادة مالاثيون في دراسة حديثة بالمملكة المتحدة.

الوقاية
إنه من الصعب منع عدوى قمل الرأس في الصغار. برامج التعليم و التوعية على نطاق المدرسة أو المجتمع والتي تخبر الآباء بطرق القضاء على القمل, وفرق صحة المجتمع في المدارس, هذه هي أكثر الطرق فاعلية في السيطرة على معدلات العدوى إلى أدنى حد.


Updated: 01-09-2017




مواضيع في موقع صحة قد تهمك