جراحة القلب المفتوح - 2

أنواع جراحة القلب المفتوح:

  • الجراحة باستخدام جهاز القلب والرئة: وفي هذه الجراحة يتم إيقاف القلب بحقنه بمحلول غني بالبوتاسيوم, واستعمال جهاز القلب والرئة لضخ الدم المؤكسج بالشريان الأورطي, واستلام الدم الغير مؤكسج من الأذين الأيمن, والجهاز يقوم علاوة على أكسجة الدم بتنقيته من الفضلات وتدفئته أيضا بمجرد إتمام الجراحة.
     

  • جراحة القلب النابض: وهذه الجراحة بدأت حديثا سنة 1990ميلادية, ودون استخدام جهاز القلب والرئة, أو الحاجة لتوقف القلب, وقد استخدمت هذه الجراحة لتحويل مجري الدم باستخدام رقعة من الوريد الصافن لتوصيل أحد طرفي الرقعة أسفل السدد بالشريان التاجي والطرف الآخر بالشريان الأورطي, وتتميز هذه الجراحة بوجود مضاعفات أقل بعد الجراحة.

  • الجراحة الأقل جورا أو بأقل تدخل جراحي: وهي جراحة مدعومة باستخدام الإنسان الآلي, والذي يتم استخدامه بتحكم من جراح القلب, وبدلا من عمل قطع لإدخال يد الجراح يتم عمل نحو ثلاث فتحات صغيرة لإدخال اليد الأصغر حجما للإنسان الآلي, وتتميز هذه الجراحة بأن فترة تحسن المريض تكون أسابيع بدلا من شهور.
     

فريق الجراحة:
يضم فريق الجراحة:

  • أطباء متخصصين بجراحة القلب.

  • أطباء جراحة عامة.

  • متخصص بتخدير مرضى جراحة القلب.

  • متخصص بالإرواء ( جهاز القلب والرئة).

  • متخصصين بإعادة تأهيل المرضى.

  • متخصصين في تعليم المرضى.

  • فريق تمريض عالي التأهيل والتدريب.

خطوات جراحة تحويل مجري الدم عند وجود سدد بالشرايين التاجية:

  • قبل الجراحة يتم حقن المريض بعقار مهدئ لمساعدته على الاسترخاء والتقليل من شعوره بالقلق, كما يتم حلق شعر الصدر وتعقيمه باستخدام صابون مضاد للجراثيم لمنع التلوث والعدوى, ثم يقوم المريض بمقابلة فريق الجراحة وأخصائي التخدير, وأخصائي الإرواء.

  • يقوم الجراح بعمل شق جراحي بالساق لأخذ الوريد الصافن, واستخدامه في توصيل الرقعة التي تصل الشريان التاجي بالشريان الأورطي بعد ذلك ضمن خطوات الجراحة التالية.

  • يتم عمل شق جراحي بوسط الصدر مع إبعاد نصفى عظمة القص والضلوع باستخدام مبعاد جراحي.

  • بعد ذلك يتم عمل شق جراحي بمنتصف غشاء التامور المحيط بالقلب.

  • ثم يوضع جفت جراحي كمشبك على الشريان الأورطي لإغلاقه.

  • يتم حقن القلب بمحلول غنى بالبوتاسيوم لإيقافه.

  • توصل أنابيب جهاز القلب والرئة بالأذين الأيمن لسحب الدم غير المؤكسج للجهاز, وبالشريان الأورطي لضخ الدم المؤكسج إليه من الجهاز.

  • يجرى شق صغير بالشريان التاجي أسفل السدد ويتم توصيل أحد طرفي الرقعة بالشق, والطرف الآخر بشق صغير بالشريان الأورطي, وذلك باستخدام آلة خاصة وباستعمال غرز دقيقة للغاية يتم عملها بمادة مصنعة لعمل الغرز.

  • بمجرد إتمام توصيل طرفي الرقعة يقوم جهاز القلب والرئة بتدفئة الدم.

  • يتم توصيل طرفي ناظمة القلب.

  • توصل أنابيب داخل تجويف الصدر لشفط السوائل الزائدة.

  • يغلق الشق بالصدر بعد تقريب حافتي الشق بخيوط فولازية مقاومة للصدأ.

  • ينقل المريض بعد نحو 45 دقيقة إلى غرفة العناية المركزة ليمكث بها ليلة الجراحة.

  • في الصباح يتم إعادة نقل المريض إلى غرفة بالمستشفى بعد إزالة ناظمة القلب وأنابيب شفط السوائل الزائدة.

  • بعد الجراحة يسمح بزيارة المريض في مواعيد محددة ويكون من الطبيعي رؤية المريض شاحب أو نائم بعد هذه الجراحة, كما يسمح بمرافق للمريض.

  • يكون المريض أكثر نشاط في اليوم التالي للجراحة, كم يمكن مساعدة المريض في الإنتقال من العناية المركزة إلى أحد الغرف بالمستشفى.

 تمارين التنفس و المشي و الراحة تساعد في شفاء المريض

  • عمل تمارين التنفس والمشي مع الراحة يساعد المريض في التماثل للشفاء.

مصير المرض بعد الجراحة:

  • مع تحسن وسائل جراحة القلب المفتوح وتقنية جهاز القلب والرئة حدث نقص بالوفيات.

  • نسبة الوفيات في حالات إصلاح العيوب الخلقية بالقلب هي 4–6%.

  • تكون نسبة حدوث سكتات دماغية strokes بعد جراحة القلب المفتوح 2–3%.

جراحة القلب المفتوح - فيديو Open Heart Surgery - video


Updated: 29-08-2017

اجعلنا صفحة البداية لك Make Us Your Start Page

جميع الحقوق محفوظة لموقع صحة

All rights reserved Sehha.com

اضفني للمفضلة Add to Favorites