الصدمة قلبية المنشأ Cardiogenic shock

 الصدمة قلبية المنشأ
الصدمة قلبية المنشأ هي أحد المضاعفات الرئيسية للعديد من الاضطرابات الحادة والمزمنة التي تضعف قدرة القلب في الحفاظ على تدفق الدم الكافي للأنسجة, وهي تكون مميتة في كثير من الحالات, وهبوط عضلة القلب مع الصدمة القلبية مازالت من المشاكل الطبية المحبطة في مجال الممارسة الطبية ويحتاج علاجها لنهج سريع ومنظم بطريقة جيدة.


والصدمة قلبية المنشأ هي حالة وظيفية يكون فيها إرواء الأنسجة غير كافي نتيجة خلل وظيفي بالقلب, وهي يكثر حدوثها بعد الاحتشاء الحاد لعضلة القلب, والصدمة قلبية المنشأ هي انخفاض النتاج القلبي cardiac output مع وجود دليل على نقص تأكسج الأنسجة tissue hypoxia في وجود الحجم الكافي للدم داخل الأوعية الدموية, ومعايير الصدمة قلبية المنشأ هي استمرار انخفاض ضغط الدم (الضغط الانقباضي يكون أقل من 90 مم زئبق على الأقل لمدة 30 دقيقة) مع انخفاض مؤشر القلب cardiac index (أقل من 2,2 لتر لكل دقيقة لكل مللي متر مربع من مساحة سطح الجسم) في وجود ارتفاع ضغط رئوي انسدادي للشعيرات الدموية (أكثر من 15 مم زئبق).


والصدمة قلبية المنشأ يمكن تشخيصها أحيانا من خلال ملاحظة انخفاض ضغط الدم, والعلامات السريرية لانخفاض إرواء الأنسجة والتي تشمل قلة البول, والزراق cyanosis, وبرودة الأطراف, وتغير بالنشاط العقلي, وهذه العلامات تستمر عادة بعد بذل المحاولات لتصحيح نقص حجم الدم واضطراب نظم القلب ونقص التأكسج  والحماض acidosis.

 

 

الرجاء عدم إعادة نشر هذا الموضوع

حقوق النشر لهذا الموضوع محفوظة. يرجى عدم إعادة نشر هذا الموضوع كليا أو جزئيا ، بأي شكل من الأشكال ، دون الحصول على إذن خطي من موقع صحة. عدم الالتزام بذلك يعتبر تعدي على الحقوق ومخالف للقوانين والأعراف الدولية والدينية.


Updated: 15-05-2013

اجعلنا صفحة البداية لك Make Us Your Start Page

جميع الحقوق محفوظة لموقع صحة

All rights reserved Sehha.com

اضفني للمفضلة Add to Favorites