ماذا يجب أن تعرف عن مرض الهوجكنز السرطاني

 


الشفاء والنظرة المستقبلية
من الطبيعي أن يقلق المصاب بالسرطان ويتوسوس عما قد يخبؤه له المستقبل. أن فهم طبيعة هذا المرض وفهم التوقعات المنتظرة سيسهل على المريض وأحبائه التعامل مع خطط العلاج وفهم التغيرات المنتظرة في نمط حياة المريض. وربما الاستعداد لاتخاذ قرارات مالية (قد يحتاج المريض أن يكمل علاجه في اكثر من مكان أو اكثر من بلد وهذا يترتب عليه تكاليف إضافية.


عادة ما يسال المصابون بالسرطان أسئلة تتعلق بالإحصائيات المتعلقة بشفائهم. يسألون عن تكهنات prognosis الأطباء, أو بالأحرى عن النتائج المتوخاة في نهاية الدورة العلاجية واحتمالات الشفاء. والإجابات لا تعدوا عن كونها توقعات وتقديرات لان الطبيب بالأساس يحاول أن يسلط الضوء على ما هو متوقع في حالة كل مريض على حده. فالتبوء بنتائج العلاج في حالة مرض الهوجكنز تتأثر بعوامل عدة , على رأسها مرحلة المرض واستجابة المريض للعلاج بالإضافة لعمر المريض وحالته الصحية.


كثير من الناس ما يعتمدون على الإحصائيات لمعرفة حظهم بالشفاء, ولكن الإحصائيات تعكس خبرة عينة كبيرة من المرضى. وهي ليست صالحة للحكم على حالة خاصة بعينها, لأنه لا يوجد مريضان متشابهان تماما , واستجابة المرضى للعلاج تختلف من مريض لآخر. إن الطبيب المتابع لحالة مريضه يستطيع مناقشة التوقعات المستقبلية لمريضه.


وبما أن هناك تخوف من عودة مرض السرطان ومرض هوجكنز "بعد الشفاء" لذلك يستخدم الأطباء اصطلاح "التجدد أو العودة" recurrence في حالة عودة المرض ويعبر الأطباء عن حالة اختفاء المرض عند زوال الأورام السرطانية "بالاختفاء remission" . ولذلك على المريض أن يناقش مع طبيبه إمكانية عودة المرض.


متابعة الرعاية الصحية لمريض السرطان
يجب على الأشخاص المصابين بمرض الهوجكنز أن يجروا فحوصات دورية ومنتظمة بعد نهاية فترة العلاج طوال حياتهم. إن متابعة العلاج يمثل جزء هام من عملية العلاج. ويجب على الأشخاص المصابين بالسرطان عدم التردد بمناقشة هذا الموضوع مع طبيب الصحة بمنطقتهم. فالأشخاص الذين عولجوا من مرض الهوجكنز معرضين للإصابة بسرطان الدم leukemia أو الإصابة بأنواع مختلفة من السرطان مثل سرطان الرئة lung والقولون colon والعظم bone والغدة الدرقية thyroid والثدي breast وكذلك سرطان non-Hodgkin's lymphoma. ولذلك فالمتابعة المستمرة لحالة المريض تتيح التدخل الفوري لعلاجه في حالة عودة المرض من جديد. وعلى المريض المتابع أن يرصد كل التغيرات والمشاكل التي تحصل معه لإخبار الطبيب بها في موعد لقاء المتابعة.
 

الصفحة التالية

البداية

الصفحة السابقة

تالي

البداية

سابق


Updated: 29/08/2017