العلاج المنزلي لتراكم شمع الأذن

 

في حالة عدم وجود ثقب في طبلة الأذن فيمكن اللجوء إلى بعض تدابير الرعاية الذاتية بالمنزل التي تساعد على إزالة شمع الأذن الزائد.

1- تليين الشمع

 وضع قطرات من الزيت بالأذن

تستخدم قطارة لوضع بضع قطرات من زيت الأطفال، الزيوت المعدنية، الغليسرين، أو بيروكسيد الهيدروجين في قناة الأذن مرتين في اليوم لمدة لا تزيد عن أربعة إلى خمسة أيام.



2. استخدام الماء الدافئ:

 إدخال ماء دافىء في الأذن بالحقنة المطاطية
بعد يوم أو يومين وعندما يتم تليين الشمع بالأذن، تستخدم حقنة مطاطية لإدخال ماء دافئ (بدرجة حرارة الجسم) بلطف في قناة الأذن. ويتم إمالة الرأس وسحب الأذن الخارجية إلى أعلى وللخلف كي تصبح قناة الأذن مستقيمة. وعند الانتهاء تقلب الرأس إلى الجانب للسماح للمياه بالخروج من الأذن.

3. تجفيف قناة الأذن:

بعد الانتهاء يتم تجفيف الأذن الخارجية بلطف باستخدام منشفة أو مجفف الشعر باليد.

قد يكون هناك حاجة إلى تكرار هذا الإجراء عدة مرات كي يتم التخلص من شمع الأذن الزائد كله. وفي بعض الحالات قد يتسبب استخدام الزيت في تليين الطبقة الخارجية فقط من الشمع مما يؤدي إلى دخوله أعمق في قناة الأذن وطبلة الأذن. لذلك إذا لم تتحسن الأعراض بعد استخدام هذا العلاج فيجب مراجعة الطبيب.

الأعواد القطنية:
يجب عدم محاولة إزالة شمع الأذن الزائد أو المتصلب باستخدام بعض الأدوات المتاحة مثل الأعواد القطنية، أو دبابيس الشعر. قد يتسبب ذلك في دفع الشمع أبعد داخل الأذن مما يسبب ضرر أكبر على بطانة قناة الأذن أو طبلة الأذن.

 الأعواد القطنية قد تسبب ثقب طبلة الأذن
 
تشميع الأذن:
يستخدم البعض طريقة تشميع الأذن للتخلص من الشمع الزائد بالأذن. حيث يتم وضع شمعة مضاءة ومجوفة على شكل مخروط في الأذن فيلتصق شمع الأذن بهذه الشمعة فيتم التخلص منه.
 تشميع الأذن
ولا ينصح بهذه الطريقة في العلاج حيث يمكن أن تسبب الحروق، انسداد قناة الأذن، أو ثقب بالأذن.


Updated: 01-09-2017




مواضيع في موقع صحة قد تهمك