درجة أمان الثوم

يعتبر الثوم آمن سواء عند تناوله طازجا أو عندما يؤخذ عن طريق الفم في صورة المكملات الغذائية.

الثوم يمكن أن يسبب رائحة الفم الكريهة، حرقة بالفم، حرقة المعدة، الغازات، الغثيان، التقيؤ، والإسهال. هذه الآثار الجانبية غالبا ما تكون أسوأ مع تناول الثوم الطازج (فصوص الثوم).

قد يزيد الثوم من خطورة النزيف فهناك بعض الحالات التي كانت تستخدم الثوم كمكل غذائي وعانت من النزيف بعد العمليات الجراحية.



عند استخدام الثوم الخام على الجلد فقد يكون غير آمن مثل استخدامه كعجينة سميكة على الجلد حيث يمكن أن يسبب ضررا على الجلد مشابه للحروق.


Updated: 01-09-2017




مواضيع في موقع صحة قد تهمك